الرئيسية 10 الاخبارالعربية والدولية 10 حقيقة التمثال الفرعوني الذي ظهر بجوار وزير الخارجية المصري في اجتماع مجلس الأمن

حقيقة التمثال الفرعوني الذي ظهر بجوار وزير الخارجية المصري في اجتماع مجلس الأمن

أثار التمثال الفرعوني الذي ظهر خلف وزير الخارجية المصري خلال حديثه، عن بعد، في مجلس الأمن حول “سد النهضة” جدلًا كبيرًا.

وخرج أمين عام المجلس الأعلى للآثار في مصر، مصطفى وزيري، ليكشف تفاصيل التمثال الذي ظهر بجوار وزير الخارجية المصري.

وقال وزيري : ” هذا التمثال مستنسخ لتمثال الملكة نفرتيتي” مشيرا إلى أن كل الأثريين يعرفون أن رأس التمثال يعود للملكة نفرتيتي، وهي زوجة أخناتون، والرأس موجودة في المتحف.

وتابع: “الرأس الأصلية للملكة اكتشفت في تل العمارنة سنة 1932 بمحافظة المنيا، موضحا أنها ابنة الملك آي، ومقبرته في وادي الملوك”.

عن رحاب محمد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وداعا ..الدكتورة فرخندة حسن أمين عام المجلس القومى للمرأة المصرية سابقًا

فوزية عباس / روافد  نعي المجلس القومي للمرأة برئاسة الدكتوره مايا مرسي وجميع عضواته واعضائه ...