جمعية كيان للأيتام تشارك بورقة عمل في ملتقى الجمعيات الخيرية

روافد العربية/ وسيلة الحلبي

شاركت الجمعية الخيرية النسائية “كيان للأيتام” ذوي الظروف الخاصة بورقة عمل في ملتقى الجمعيات الخيرية بحضور ما يقارب 42 جمعية خيرية نسائية ومؤسسات خيرية بهدف التعريف بهم وتبادل المنافع فيما بينهم.  ويهدف الملتقى الى تعزيز أهمية التكامل بين الجهات الخيرية وعقد الشراكات بينهم وتم إطلاق جائزة الشراكة المميزة بين الجهات النسائية لتحقيق رؤية مؤسسة وقف في تنسيق العمل النسائي وتفعيل لدور التعاون المشترك الخيري بين الجهات النسائية لتحقيق التكامل المنشود والوصول لأعلى مستويات الجودة والفاعلية وتستهدف الجائزة جميع الجهات النسائية في القطاع الخيري وخدمة المجتمع والمراكز الاستشارية والتربوية والفرق التطوعية ومن فقرات الملتقى قدمت أ. منال الشلهوب ورقة بعنوان  تفعيل الشراكات  والتكامل بين الجهات النسائية . وقدمت أ. حنان البخيت ورقة بعنوان دور التنمية الاجتماعية في دعم الجهات غير الربحية والتطوع. ثم تحدثت الأستاذة حصة الشهري عن مبادرة مؤسسة شباب خير أمة. والأستاذة نورة آل عبد الحافظ تحدثت عن مبادرات مجتمعية رائدة “مؤسسة وقف القدوة” وعن الشراكات المتميزة لجمعية كيان تحدثت الأستاذة فاطمة النويصر ثم ورشة عمل الجوانب الإدارية في تفعيل الشراكات قدمتها أ. عواطف العبيد وبدأ الملتقى بالقرآن الكريم

ثم التعريف بالتطوع وقيمته في المجتمع ثم الحديث عن أهمية التطوع في الحياة. وقد أعطيت الفرصة لأربع جمعيات للتحدث عنها وعن أهدافها واعمالها وانجازاتها.  وتحدثت الأستاذة فاطمة النويصر العضو المتطوع الفاعل في جمعية “كيان “عن جمعية كيان الخيرية النسائية “للأيتام ” ذوي الظروف الخاصة ” مجهولي الأبوين أو الأب “وعن تأسيسها ورؤيتها وهدفها والخدمات التي تقدمها وطريق الاشتراك بالعضوية وانجازاتها والشراكات المتميزة التي عقدتها مع العديد من الجهات وقد أعجبت الحاضرات بما تقدمه جمعية “كيان للأيتام ” من دعم لتمكينهم من صقل أنفسهم وتنمية مواهبهم ودمجهم بالمجتمع.

 وأوضحت الأستاذة فاطمة النويصر أن الجمعية النسائية ” كيان للأيتام ” ذوي الظروف الخاصة مجهولي الأبوين تأسست الجمعية الخيرية النسائية (كيان) للأيتام ذوي الظروف الخاصة (مجهولي الأبوين أو الأب) في عام 2016م تحت إشراف وزارة العمل والتنمية الاجتماعية. وتهدف الجمعية إلى تقديم البرامج الوقائية بما يحقق التوعية المجتمعية للحد من تنامي المشكلة والاسهام في دعم النظرة الإيجابية تجاه الأيتام تحويل الأيتام إلى طاقة فاعلة في المجتمع وتمكينهم من الاعتماد على أنفسهم وتنمية قدراتهم، ورفع مستوى طموحهم بما يحقق التوافق النفسي والتكيف الاجتماعي والتنمية المستدامة لهم توفير الارشاد النفسي والاجتماعي للأيتام ودعم قضاياهم وحل مشكلاتهم مساعدة الأيتام على الاندماج في المجتمع وتحقيق ذواتهم وتحفيز التميز لديهم مساندة القائمين على رعاية الأيتام في البيوت الاجتماعية والأسر البديلة بما يؤهلهم للقيام بدورهم في رعاية الأيتام تشجيع ودعم البحث العلمي بما يحقق أهداف الجمعية تقويم أداء الجمعية وفق الخبرات والتجارب المحلية والعالمية وذلك بهدف مساندة الأيتام من النواحي الوقائية والنمائية والتأهيلية، وتمكينهم من المساهمة بفعالية في مجتمع المعرفة والتنمية الوطنية.

وقدمت خدمات وانجازات كبيرة لصالح الأيتام رغم حداثة إنشائها أهمها: البناء المؤسسي للجمعية، وبناء شراكات فاعلة حيث حرصت القائمات على الجمعية النسائية الخيرية “كيان “للأيتام ذوي الظروف الخاصة “مجهولي الأبوين” على بناء شراكات فاعلة مع عدد من المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية بالإضافة للقطاع الخاص، واختيار الجهات التي يمكن لها المساهمة في دعم جهود القائمات على الجمعية وتحقيق الأهداف الرئيسة للجمعية. ومن أهم الجهات التي تم التواصل معها وبناء شراكات فاعلة: جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن جامعة الملك سعود، معهد الإدارة العامة/ الجامعة العربية المفتوحة/ المركز الوطني للقياس/ المركز التخصصي لطب الأسنان بوزارة الصحة/ جمعية التراث/ جمعية بنيان/ جمعية رعاية الطفولة.

 وقدمت باقة شكر وعرفان لتلك القلوب الطيبة، التي تسعى لبذل الخير دون مقابل، إلا أنها ترجو ثواب الله ورضاه.

ثم قدمت ورشة عمل بين الجمعيات والمؤسسات وكلها تطوعية غير ربحية لتبادل المنافع فيما بينهم وتقديم الخدمات لبعضهم البعض مجانا.

وفي الختام اظهر تقرير الملتقى أن عدد الجهات المشاركة بلغت 42 جهة  وعدد الحضور 66 حاضرة  وعدد الشراكات التي ابرمت 32 شراكة وفي الختام تم شكر الجهات المشاركة لمشاركتهم الفاعلة في الملتقى السنوي للجهات النسائية بمدينة الرياض، جعله الله رفعةً لهم في الدارين، ونسأل الله للجميع مزيداً من التميز والعطاء.

من جانبها قالت رئيس مجلس الإدارة بالجمعية الأستاذة سمها الغامدي أن مشاركة الجمعية تهدف للتعريف بالجمعية ورؤيتها ورسالتها وهدفها الرئيس والأهداف الفرعية ودورها وأهميّتها في خدمة بناء كيان اليتيم مؤكدة أن رؤية الجمعية هي السعي في رفع مستوى أداء اليتيم وتعليمه والأخذ بيده ليتعايش مع أفراد المجتمع، والعمل على دمجه بالمجتمع مواكبة لرؤية المملكة 2030 التي تهدف إلى تفعيل قطاع التنمية الاجتماعية المستدامة.

 

عن وسيلة الحلبي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تدشين مركز (حلاوه وشقاوه ) بالمدينة المنورة

وردة الكيال _ روافد المدينة  دشنت الأستاذة أمل المغامسي مركز ( حلاوة وشقاوة) بالمدينة المنورة ...