مهرجان جدة بحر 2018 يواصل تحقيق نجاحات لتطبيق برنامج كيف نكون قدوة.

روافد العربية/ وسيلة الحلبي

نجح مهرجان جدة بحر 2018 تحت شعار جونا موج وبحر الذي قدمته الغرفة التجارية الصناعية بجدة ضمن برنامج كيف نكون قدوة   بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة.

اصداء واسعة في المجتمع وعلى نفوس هذه الفئة الغالية من المجتمع.

وقدم المهرجان نماذج إبداعية من فئات الإيتام وذوي الإعاقات الحركية والسمعية الكثير من هواياتهم الجميلة. فقد رقص نحو 15 شاب رقصة المزمار التي تشتهر بها منطقة مكة المكرمة  في لوحة استعراضية نالت  استحسان الحضور وطالب عدد من القائمين على مراكز الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة  والإعاقات السمعية والحركية و أن يتم جدولة هذا المهرجان  بشكل سنوي .

وقدموا الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل الذي وجه بإقامة مهرجان لهم لتقديم إبداعاتهم وهواياتهم كما شكروا الغرفة التجارية الصناعية بجدة التي أشرفت على تنفيذ المهرجان.

وقال: الدكتور نعيم مهدي مدير مركز معًا لتأهيل شباب ذوي الاحتياجات الخاصة بجدة  والمتخصص في التربية الخاصة من جامعة بالفاست 

أن فكرة إقامة مهرجان جدة بحر 2018 فكرة رائدة ومميزة نحتاج إلى تطبيقها في عصر العولمة والانفتاح وانتشار الإعلام المعاصر والبث المباشر بسلبياته وإيجابيات وهو مشروع أحوج ما نكون إليه في وقتنا الحاضر”.

وعلق الدكتور نعيم : على برنامج كيف نكون قدوة الذي شدد عليه سمو الأمير خالد الفيصل قائلًا : أنَّ القدوة الحسنة في نظري هي قوة خفية وناعمة للإصلاح وحماية المجتمع من شروره وآفاته وانحرافاته وجرائمه والقدوة في معناها الحقيقي هي التأثر بشخصية معينة ومتابعتها وتقليدها والتأسي بها، ويحتاج الجميع في حياته والاقتداء بها وبسلوكياتها فهو يضطرنا إلى وجود شخصية إيجابية وناجحة لمحاولة الاستفادة من تجربتها في الحياة، بهدف تطوير النفس والقدرات وتحديد الرغبات والاتجاهات منذ بداية الطريق.

ولفت: إلى أن مهرجان جدة بحر هو نموذج الى تطبيق برنامج كيف نكون قدوة من خلال التطوع والعمل لإقامة مثل هذه المهرجانات.

ونوه: أمين عام غرفة جدة حسن دحلان بمشاركات ذوي الهمم في كل فعاليات المهرجان ” خلال الأيام التي مضت و التي نمت مشاعر الألفة والمحبة بين كافة فئات المجتمع وخلقت روح المنافسة  بين  ذوي الهمم  في تقديم عروض شكلت تناغم بينهم   وأدخلت الفرحة إلى قلوبهم

وقال: مدير إدارة المهرجانات بغرفة جدة المشرف على مهرجان جدة بحر 2018 واحدة من الأفكار التي عملت عليها الغرفة مستهدفة   أصحاب الهمم في إطار رسائل إنسانية ومجتمعية تصب في إطار مبادرة سمو أمير منطقة مكة المكرمة التي تؤكد على غرس ثقافة السلوك والانتماء الوطني من خلال إعداد نموذج القدوة لدى المواطن والمقيم.

وأفاد: أن المهرجان يعد الأول من نوعه في الاهتمام بهذه الفئة وتشجيعهم من أجل الوصول بهذا الوطن إلى العالم الأول فكر وثقافة وسلوك وتطبيق ،

الجدير بالذكر أن مهرجان جدة بحر يواصل فعالياته  في المنتجعات السياحية التي  تتنافس في إقامة الفعاليات  وهي ، قرية النخيل ، ومنتجع المرجان، ومرسى الاحلام ، ومنتزه عطاالله ، ومنتجع بهادر ، فيما يتضامن مع أعمال المهرجان كل من دار الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة ، ونادي الصم والبكم للبنين والبنات ، والمؤسسة الخيرية للأيتام في منطقة مكة المكرمة .

 

 

 

عن وسيلة الحلبي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تدشين مركز (حلاوه وشقاوه ) بالمدينة المنورة

وردة الكيال _ روافد المدينة  دشنت الأستاذة أمل المغامسي مركز ( حلاوة وشقاوة) بالمدينة المنورة ...