الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 رحلة استكشافية في عالم الحيوانات

رحلة استكشافية في عالم الحيوانات

رحلة استكشافية في عالم الحيوانات

تقرير : أنس القاسم

تزخر الحياة بالكائنات الحية التى لا نعرف عنها أى شئ ولكنها موجودة تسبح الخالق و يدل على قدرته وعظمته التى بالتأكيد لا تحتاج الى دليل سبحانه وتعالى وجل شأنه .
وكنا في رحلة استكشافية رائعة

هنا نبداء جولتنا الأستكشافية والتعرف اكثر على فقمة الفراء هي نوع من الفقمات تعيش حول سواحل أمريكا الجنوبية، وتتكاثَر على شواطئ الأرجنتين وبيرو وتشيلي. يُقدَّر عدد هذه الفقمات بحوالي 250,000 تعيش جميعها تقريباً قُبالة سواحل الأوروغواي، إلا أنّها في تناقصٍ شديدٍ مستمرّ، فقد قُدِّرت بنحو 390,000 فقمة في سنة 1999، وأكثر من 500,000 في سنة 1987. حتى الآن لا زال وجود النوع على الأرض مأموناً، إلا أنَّ معدَّل انخفاض أعداده يُثير قلق الكثير من العلماء

السناديات (الاسم العلمي:Tapiridae) هي فصيلة من الحيوانات تتبع رتبة المفردات الأصابع من شعيبة الثدييات يشبه الخنزير ولكنه ذو صلة بالفرس والكركدن. له جسم قصير وثقيل، وله خطم مثل جذع قصير قابل للتحريك. يأكل التابير أوراق الشجر والنباتات والفواكه. حيوان التابير نوع من الحيوانات له صلة بالفرس والكركدن على الرغم من أنه أكثر شبهًا بالخنزير. وللتابير جسم قصير ثقيل، ورقبة غليظة. ويمتد خطمه (أنفه) إلى الأمام ليُكون جذعا قصيرا قابلا للتحريك. وللقدمين الأماميتين أربعة حوافر بينما للخلفيتين ثلاثة. وله ذنب قصير. تعيش حيوانات التابير في أعماق الغابات، وبالقرب من الماء الذي تحب السباحة فيه. يأكل التابير الأغصان الصغيرة، وأوراق الشجر، والشجيرات وكذلك الفاكهة والنباتات الأخرى

البَبْر (ج بُبُور) (الاسم العلمي: Panthera tigris) حيوان لبون لاحم ضخم من فصيلة السنوريّات وهو أكبر أعضاء الفصيلة والأفراد المنتمية لجنس النمر. تعتبر شبه القارة الهندية موطن أكثر من 80% من الببور البريّة في العالم، وتقطن الببور الغابات أو الأراضي العشبيّة حيث يساعدها فراؤها المخطط على التموّه بشكلٍ كبير وبالتالي اصطياد فرائس تكون في العادة أكثر رشاقة وسرعةً منها. تحب الببور أن تنزل في الماء بشكلٍ مستمر في الأيام الحارّة، لكنها على عكس اليغاور (نوع من السنوريّات قريب للنمر) لاتعتبر سبّاحة قويّة بل مجرّد محبة للاستحمام حيث تشاهد في البرك والأنهار والمستنقعات. تصطاد الببور بشكلٍ منفرد حيوانات عاشبة متوسطة أو كبيرة الحجم من شاكلة الأيائل،

كولبس أو الكولُبُسات البيضاء والسوداء هو جنس من الحيوانات يتبع فصيلة سعادين العالم القديم من رتبة الرئيسيات موطنها الأصلي إفريقيا. تألف العيش في الأحراج وخاصة تلك القريبة من الأنهار، ويوجد بكثرة في الكاميرون وغينيا الاستوائية والغابون وهو يعيش على الأشجار ولا ينزل إلى الأرض إلا للحصول على الأملاح والنباتات المائية من المستنقعات، وهو ينتقل على قمم الأشجار بقفزات مذهلة للغاية، ويساعده لون معطفه الأسود والأبيض على الاختفاء بين أوراق الأشجار وبإمكانه أيضاً أن يبقى صامتاً لساعات عند شعوره بالخطر وهو عاشب يقتات بالأوراق والثمار. إن هذا القرد يشكل مجموعة تتألف من سبعة قرود،

بغبغاء الكوريلا أنواعه كثيرة تقارب 353 نوعاً، وهو يأكل الجوز، والحبوب، والثمار، وخاصة التين البري، يعيش في الغابات، ويتنقل بين أعالي الأشجار. من أنواعه ما هو شديد الذكاء، قادر على تقليد الأصوات، وحتى بعض الكلمات البشرية البسيطة. ويستطيع استعمال القدمين للقبض ونقل الغذاء إلى الفم، فضلاً عن استخدامها للتشبث بالأغصان وللتسلق على الفروع، كما أنه يستخدم فكه العلوي للتعلق بالأغصان والأراجيح التي تعلق بأقفاصه في حالة تربيته في الاسر. يبلغ طول أقصر الببغاوات 10سم وأكبرها 100 سم. وطيور الببغاء عموماً طيور غير مهاجرة، تبني أعشاشها في ثقوب الأشجار،

عنّاق الأرض من الحيوانات الثديية اللاحمة (آكلات اللحوم) والتي تتبع فصيلة السنوريات، وهو يعرف أيضا بأسماء عديدة أخرى منها الوشق المصري الوشق الفارسي، الوشق الإفريقي، أم ريشات، التُفه، الوشق الصحراوي، وأيضا بالكراكال أو القرقول أو مجرد العناق. ويعتبر عناق الأرض سنورًا شرسًا متوسط الحجم يصنف مع السنوريات الصغيرة، إلا أنه يعتبر أثقلها وأسرعها، إذ يمكن أن تقارب سرعته سرعة البج البالغ

اللَّيْمُور أو الهبّار أو الهَوْبر فرع من الهباريات المُنتمية إلى رتبة الرئيسيات يستوطن جزيرة مدغشقر. كلمة “ليمور” مشتقه من كلمة ليمورس والتي تعني أشباح أو أرواح في الأساطير الرومانية واستخدمت في بادئ الأمر لوصف اللوريس النحيل لعاداته الليلية ووتيرته البطيئة، لكن لاحقًا استخدمت لوصف رئيسيات مدغشقر. كثيرًا ما يتم الخلط بين الليمور والرئيسات السلفية، كذلك لم تتطور منها السعالي القرود، السعادين، والبشر، لكن الليمور مجرد تبادل للصفات المورفولوجية والسلوكية مع الرئيسات القاعدية. وصلت الليمورات إلى مدغشقر حوالي 62 إلى 65 (م.س.م) بواسطة التجمع على حصائر نباتية في الوقت الذي كانت فيه التيارات المحيطية مخولة للتشتيت المُحيطي إلى الجزيرة.

البج أو القط الأنمر ويسمى أيضا السرفال هو إحدى أنواع السنوريات المتوسطة الحجم التي تعيش في إفريقيا، وهو وثيق الصلة بعناق الأرض والسنور الذهبي الإفريقي
” يبلغ طول البج 85 سنتيمترا (34 إنش)، يضاف إليها 40 سنتيمترا للذيل (16 إنش)، ويبلغ ارتفاعه عند الكتفين حوالي 53 سنتيمتر (21 إنش)، ويتراوح وزنه من 9 إلى 20 كيلوغراما (20 – 44 رطل)، ويمكن للبج أن يعمّر لما بين 12 و 20 عاما. يعتبر هذا الحيوان نحيلا، ذو قوائم طويلة وذيل قصير نسبيّا، بالإضافة لأذان طويلة بيضاوية الشكل قريبة من بعضها،

الالباكا هو حيوان ثدييى ذو حافر مدجن شبه مستأنس من فصيلة الجمليات يعيش في أعالى جبال الانديز بأمريكا الجنوبية ويشبه الخروف طويل الرقبة، ويشبه أيضا اللاما الصغيرة، وتؤكد الدراسات الجينية الحديثة أنه ينحدر من سلالة حيوان الفكونة الجنوب أمريكي.

الحمام المتوج الفكتوري هو نوع من الحمام الأزرق و الرمادي مع قمة ريشية ملونة وقد تم تشبيهه بالملكة فكتوريا، يتواجد هذا الحمام في جزيرة غينيا الجديدة.

عن اللجنة الإعلامية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمي

((عمي)) بقلم / علي بن عويض بن هادي الأزوري وقرأتُ رواياتٍ في صمـته وحكايا من ...