الرئيسية 10 الفعاليات والمناسبات 10 “الاستدامة” تتصدر معرض خريجات قسم التصميم الداخلي في جامعة دار الحكمة

“الاستدامة” تتصدر معرض خريجات قسم التصميم الداخلي في جامعة دار الحكمة

روافد – جدة | الإعلامي سعود حافظ 

نظّمت جامعة دار الحكمة معرضًا لطالبات السنة الأخيرة -قسم التصميم الداخلي- وذلك يومي الأحد 18 ربيع الثاني 1438 هـ في مقرّ الجامعة. وقد كان المعرض بعنوان “استكشاف الاستدامة”،  ويسعى المعرض لتحضير الطالبات للالتحاق بسوق العمل حيث يتعرفن خلاله على الشركات المرموقة، والشخصيات البارزة في هذا المجال.

 

وقد جاء معرض هذا العام ليتماشى مع قيمة جامعة دار الحكمة لهذا العام وهي “الاستدامة”، وكذلك مع رؤية وطننا الحكيمة (2030) التي تقول في أحد نصوصها:”نُحقّق استدامةً بيئيّة: يعدّ حفاظنا على بيئتنا ومقدراتنا الطبيعية من واجبنا دينيّا وأخلاقيا وإنسانيا، ومن مسؤولياتنا تجاه الأجيال القادمة”. وقد شاركت عشرين طالبة في المعرض حيث عكست أعمالهن قدرتهن في تطبيق مفهوم الاستدامة خلال التصميم.

 

وقد علّقت الدكتورة سهير حسن القرشي حول أهميّة هذا المعرض قائلة: “تؤمـن جامعة دار الحكمة بأن تعزيز قيم الأخلاق أساس للمعرفة، وأن إضافة القيم التي تدمج العملية التعليمة باحتياجات  ومتطلبات المجتمع بطريقة متطورة هي  جسر بين الإعداد الأكاديمي والحياة العملية. ومن هنا كان لها في كل عام قيمة تفتتح بها عامها دراسي تؤسس بها تلك الرؤية، وقيمة هذا العام هي “الاستدامة” التي انطلقت من استلهام قول الله تعالى: “وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ﴿الأعراف٨٥﴾”. كما أن الاستدامة بالمعنى الذي ذكره المعرفون لها،هي: عدم إهدار الموارد والتوازن في استخدام  المقدرات لينتفع الجيل القادم بها.. إذن فالاستدامة بمفهومها ومعطياتها ونواتجها رؤية شمولية حضارية لبناءالحاضر والمستقبل.

 

وأضافت الدكتورة القرشي: “إن هذا المعرض هو نافذة تنطلق الخريجات من خلالها إلى سوق العمل حيث يتعرف المختصون على إبداعات طالباتنا…ولطالما تميّزت خريجات جامعة دار الحكمة، الأمر الذي دفع بأرباب العمل أن يأمنوا لهنّ فرص وظيفيّة مرموقة في كبرى الشركات ومؤسسات العمل المحلية والعالمية.”

 

وانطلاقًا من أهمية “الاستدامة” أعدت طالبات قسم التصميم الداخلي –المتوقع تخرجهن هذا العام- بعض المشاريع التي تمحورت حول كيفية التصرف للحفاظ على بيئة صحية من خلال تطبيق الاستدامة في جميع معانيها: بدءا من تحضير المعرض، وأعمال الصيانة، وعناصر الزينة، والمنابر حيث أعدت كلها دون أي تكلفة. كما أدخلت الطالبات العرض الرقمي هذا العام لأن التكنولوجيا هي عامل مهم يجب أخذه بعين الاعتبار.

 

وقد عبّرت الأستاذة ريم فتح الله، رئيسة قسم التصميم الداخلي، عن موضوع المعرض قائلة :”تنتابني العديد من المشاعر المختلفة في وقت واحد. أنا درّست هذه الطالبات وكنت إلى جانبهنّ طوال فترة عملهن على مشاريعهن، واليوم أفتخر بهنّ وبإنجازاتهنّ فهنّ قد ذللن جميع الصعوبات ليقفن أمام مشاريعهن، ويشرحن عن أعمالهن، بكل ثقة وقد اخترن “استكشاف الاستدامة” كعنوان للمعرض كونه يتلاءم مع قيمة جامعة دار الحكمة لهذا العام وهي الاستدامة.

 

وأضافات الأستاذة ريم: “يعدُّ قسم التصميم الداخلي الطالبات ليكن على قدر كبير من المسؤولية لضمان أن تكون منتجاتهن مرنة ومستدامة وفقا لأعلى المعايير التي تلاءم العميل، والمستخدم والبيئة.

 

وقد اختارت الطالبات مشاريعهن بما يتناسب مع اهتمامتهن ومع احتياجات المجتمع، وتضمن المعرض عددًا كبيرًا من الأفكار المتنوعة، والمشاريع المميّزة، نذكر منها: “مركز التوعية بأهمية إعادة التدوير” من إعداد الطالبة مناهل ماجد الحازمي، و”سكن الطالبات” من إعداد لجين ياسر عسيلان، و”مركز الزوار” من إعداد الطالبة بدرية جمال بانتان، و”مركز لعلاج الاضطرابات المزاجية” من إعداد الطالبة آمنة القرنة، و”مركز علاج بالفن” من إعداد الطالبة ريفال بدر.

 

وقد علّقت الطالبة آمنة القرنة عن مشروعها قائلة: “مشروعي هو عبارة عن تصميم “مركز لعلاج الاضطرابات المزاجية” وقد صممته بطريقة مميزة ومختلفة عن التصماميم المعتادة حيث عمدت إلى إضافة أقسام تقدم العلاج بالفن وبالموسيقى وأيضا علاج بالكتابة، وذلك لتعززيز المهارات الاجتماعية بالاضافة للمهارات الإدراكية.”

 

وبالنسبة للدكتورة ضحى عطية، خرجة جامعة دار الحكمة وأستاذ مساعد في قسم التصميم الداخلي في جامعة الملك عبد العزيز فهي قد عبّرت عن ومدى إعجابها  بمشاريع الطالبات وإبداعاتهن قائلة: “المشاريع كلها مميّزة، وأنا فخورة جدًا بكوني خريجة من هذه الجامعة التي تعدُّ الراعية الرائدة القائدة وتقدمّ أفضل الخريجات لسوق العمل.”

 

في حين علّق المهندس طلال السمرقندي، نائب الرئيس في الغرفة التجارية الصناعية بجدة قائلا: “جامعة دار الحكمة هي واحدة من أفضل الجامعات في المملكة العربية السعودية، وهذه ليست المرة الأولى التي أحضر فيها معرض قسم التصميم الداخلي لطالباتها، وموضوع المعرض هذا العام كان مميّزًا كونه تمحور حول “الاستدامة” التي باتت تعتبر من الشروط الأساسية لحياة أفضل، أمّا مشاريع الطالبات فكانت ممتازةة بدون أي مبالغة.”


الأحد 18 ربيع الثاني 1438 هـ، جدة، المملكة العربية السعودية –نظّمت جامعة دار الحكمة معرضًا لطالبات السنة الأخيرة -قسم التصميم الداخلي- وذلك يومي الأحد 18 ربيع الثاني 1438 هـ في مقرّ الجامعة. وقد كان المعرض بعنوان “استكشاف الاستدامة”.

 

عن الإعلامي سعود حافظ

إعلامي في صحيفة روافد العربية الإلكترونية و مصور فوتوغرافي تويتر : @SaudHafiz https://twitter.com/SaudHafiz
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بتنظيم من أودي السعودية.. التجمع الأكبر لسيارات أودي “R8” في الشرق الأوسط

عبدالله الينبعاوي- جدة: أعلنت أودي السعودية عن تنظيم أكبر تجمع لنادي ملاك سيارات أودي “R8” ...