الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 حملة الشئون الصحية بالحرس الوطني للتوعية السمعية بجدة

حملة الشئون الصحية بالحرس الوطني للتوعية السمعية بجدة

IMG-20150426-WA0015

روافد- علوية الشافعي

أقامت الشؤون الصحية بالحرس الوطني مدينة الملك عبد العزيز الطبية بجدة  مساء يوم الجمعة الحملة التوعوية  للسمع وذلك بمول العرب والتى كانت تحظى بحضور عدد غفير من الزائرين و وتعتبر مدينة الملك عبد العزيز الطبية بالحرس الوطني  احدى المدن الطبية في مدينة الرياض وتميزت المدينة بتقديم رعاية متميزة للمراجعين وحققت العديد من النجاحات في مجال الرعاية الصحية عرفت محلياً وعالمياً بتخصصها في اجراء عمليات كثيرة ناجحة وفي تخصصات متنوعة وقد قامت الحملة بالتعريف بمخاطر ترك الطفل للوصول للصمم وابراز البرامج الجديدة لتجنب الصمم وذلك تحت اشراف فريق زراعة القوقعة اإلكترونية بمدينة الملك عبد العزيز الطبية
وقد قال  الدكتور عبدالله الظاهري رئيس الحملة ورئيس قسم جرحة القوقعة الإلكترونية عن الحملة التوعوية الثانية لرعاية السمع
أنها تعتبرالحملة الثانية للتوعية العامة للسمع وذلك مواكبة للأسبوع العالمي للصمم وقد ذكر أن نسبة الصممم هنا بالمملكة العربية السعودية تعتبرأعلى بكثير من نسبتها بالبلدان الأخري مثل أوروبا وامريكا فأما نسبتها لدينا تصل الي ٦ من ألف أمابعض الدول الأخرى ٣ من ألف وأدني .وبعض الدول الأخري تصل النسبة الي واحد من ألف وهذا يشجعنا أننا نقوم بالتوعية للأسرة التى لديها مريض صمم  بصفة خاصة وأيضا للمجتمع عامة وتوضيح لهم أهم أسباب المرض
لأن من ضمن الأسباب للذلك المرض زواج الاقرباء وخاصة في الأماكن الشمالية والجنوبية ولذلك لابد من تنبية المجتمع والتوعية الكاملة بضرورة الفحص المبكر للأطفال لأن البعض يتناسو ضعف السمع و الكشف من سن مبكر ولدينا أهداف توعوية للسمع لدى الاطفال وتأثيرها على النشاط الذهني والفكري وأحيانا الأسرة لا تقدر أهمية السمع فيتناسو ضعف السمع لفترة من العمر والتى تتجاوز السنتين وهذه الفترة هي أهم فترة في النشاط الذهني والتعلم الغوي فإذا تأخر عن سنتين فهذا يبدأ في مشاكل اللغة والنطق وأيضا الإنفصام الإجتماعي من الناحية النفسية ويوجد برنامج الأن قد وجه اليه الملك عبدالله رحمه الله فقد أمر بدخول ذلك البرنامج لجميع مستشفيات المملكة وهو مايسمى البرنامج الشامل للفحص المبكر لدى الأطفال وقد نوة الدكتور عبدالله الظاهري أن مستشفيات الحرس الوطني ومستشفيات الجامعة والمستشفيات المتقدمة يكاد يكون لديها هذا البرنامج وهو عبارة عن أن كل طفل مولود قبل خروجة من المستشفي لابد من عمل فحص للسمع وذلك لأن وجد أن بعض الحالات تحتاج الى متابعة وقد أكتشف أن من بين ٣٠ حالة توجد حالة واحده بها ضعف بالسمع وهذا يحتاج بعد خروجة من المستشفى الى متابعة ويعود مره أخري لعمل فحص عام وبذلك نقلل نسبة الإصابة من الصمم ونوة بأن مجتمعنا يحتاج الى التقليل من نسبة الإصابة وقد أكد بأن المملكة  قد وفرت جميع الإمكانيات وأنه لدينا مستشفيات متقدمة وأجهزة متطورة وأطباء متدربين على أعلى مستوى ونقوم بتدريب الأطباء على العمليات المتقدمة ونمنحهم تخصص دقيق للمجال وبذلك لم يتواجد أي نقص للتجهيز بالمستشفي أو التدريب ولكن المشكلة الرئيسية التى تواجهنا هي لابد من وعي المجتمع ومن هنا نوضح أن دور المستشفي ليس مقتصر على الناحية الطبية فقط ولكن يتم تثقيف الأب والأم بعد العملية على كيفية التعامل مع الأبن وتطويره الىأن يتكلم ثانيا وأننا نرفض إذا كانت العائلة لاتستطيع الإنتظام معنا بالبرنامج التخاطبي التعليمي الذي يبدأ ما بعد العملية  ولذلك نرفض عمل العملية للطفل إلا اذا تم التأكدأن الوالدين سيستمرون معنا بالبرنامج التأهيلي للنطق وذالك يرجع الى أن الجهاز الذي نضعه له بمثابة دخولة لمدرسة جديدة وهي المستشفي التى توفر القدرة على التحدث واكد الدكتور عبد العزيز على ان دور الأسره والمجتمع وهذا يعطي الحل الأمثل لتقليل نسبة الصمم والمعاناه التى تعانيها الأسرة من الطفل الاصم وتوجد دراسة بأميركا وجدو أن الدولة تتكلف على مريض الأصم بما يقارب مليون دورلا بينما العملية والتأهيل التى وفرتة مملكتنا الرشيدة لتغطية المعانة لدينا هنا ما يعادل ٢٠٠ ألف ريال لعلاج مريض الصمم السعودي لايتكلف منها ريال واحد وهذا فضل من الله  كما اننا نوفر لهم كافة الإهتمام من توعية قبل وبعد العملية لأن بدون توعية لن يتواجد مجتمع سليم ولذلك نشدد على الأهل الإهتمام والإلتزام بالبرنامج الذي يعده الطبيب لهم
وفي كلمتة الاخيرة يوجه الدكتورعبر العزيز الظاهري بأن مراكز النطق المتواجدة والمؤهلة تأهيل على مستوى عالي بالمملكة وايضا المستشفيات مؤهة بالطاقم الطبي والأبواب  مفتوحة ولا يوجد لدينا أبواب مغلقه ونتطرق للوصول للأهل بشتى الطرق من الحملات والانترنت وعن طريق الإشهار والإعلام وتقدم بالشكر لصحيفة روافد لتفاعلها بالحملة التوعوية الثانية لرعاية السمع .
IMG-20150426-WA0014 IMG-20150426-WA0011

عن الكاتب/ صالح الحميدان

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمي

((عمي)) بقلم / علي بن عويض بن هادي الأزوري وقرأتُ رواياتٍ في صمـته وحكايا من ...