الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 جهود لكبح جماح أسعار السكن في مكة

جهود لكبح جماح أسعار السكن في مكة

 

روافــد ــ مكة المكرمة :

أعلن المجلس الاستشاري العقاري الأول في السعودية، الذي يتخذ من مكة المكرمة مركزاً له، الانتهاء من توقيع اتفاقيات تأسيس أول شركة تطوير عقاري برأسمال تصل قيمته إلى 100 مليون ريال (26.6 مليون دولار)، التي سيكون من أولوياتها بناء الأحياء النموذجية في ضواحي العاصمة المقدسة، وذلك في محاولة لكبح جماح الأسعار في العقارات الذي فاق حجم وقدرات الملاءة المالية لذوي الدخل المحدود.



أكد منصور أبو رياش، العضو المؤسس في المجلس، رئيس اللجنة العقارية في الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة، أن الشركة سيكون من أولوياتها بناء الوحدات السكنية المختلفة للأفراد، التي تبلغ حجم الحاجة إليها في مكة المكرمة في الوقت الحالي أكثر من 500 ألف وحدة سكنية، بتكلفة تقديرية تصل إلى نحو 200 مليار ريال للمساكن الاقتصادية البالغ حجم الوحدة السكنية فيها نحو 170 متراً مربعاً، وذلك بمعدل سنوي يقدر بنحو 100 – 120 ألف وحدة سكنية سنوياً.

وأضاف إن المجلس الاستشاري، لم يتعثر في مسيرته أو يشهد انفصالاً تسبب في توقفه، ولكن الإجراءات والأولويات هي ما تضعنا أمام خيارات عدة تجعلنا نتأنى في اختيار نوعية الشركات التي يجب أن تسجل حضورها في السوق، وذلك من خلال عدة معطيات يجب أن تتوافر فيها، من أبرزها خططها التي ستعمل بها ورأسمالها الذي ستعمل به، مبيناً أن شركة مكيون للإنشاء والتعمير – تحت التأسيس – هي النواة للمجلس، التي سيتم من بعدها التوسع في إنشاء الشركات الأخرى وغيرها من الإجراءات.

 

من ناحية أخرى حذر خبراء إسكان في مكة المكرمة من خطورة ترك مخططات محورية وجوهرية دون النظر إليها بعين الاقتصاد المثمر إسكانيا، مؤكدين أن مكة تعاني أزمة ارتفاع غير مبرَّر في ظل وجود مخططات سكنية مجمدة.

 

وأرجع الخبراء الأزمة الخانقة في السكن إلى قلة العرض في ظل تنامي الارتفاع بشكل كبير، واستمرار أعمال الإزالات والهدد التي تمر بها العاصمة المقدسة في تحول تاريخي تمهيدا لانتقالها نحو العالم الأول كما يرسمه لها القادة في السعودية.

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمي

((عمي)) بقلم / علي بن عويض بن هادي الأزوري وقرأتُ رواياتٍ في صمـته وحكايا من ...