الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 أعمال الشغب تخيم على مهرجان “الجنادرية”بعد منع محتسبين من الدخول

أعمال الشغب تخيم على مهرجان “الجنادرية”بعد منع محتسبين من الدخول

 

أعمال الشغب تخيم على مهرجان "الجنادرية"بعد منع محتسبين من الدخول

أعمال الشغب تخيم على مهرجان

الحرس الوطني: لا علاقة لنا بما يحدث خارج الجنادرية

 

روافـــــــد: أكدت الرئاسة العامة للحرس الوطني أنها ليست مسؤولة عما يدور خارج حدود قرية الجنادرية التراثية، وذلك في تعليقها على الأحداث التي جرت مساء اليوم عند البوابة الجنوبية، ومحاولة قرابة 50 فرداً من المحتسبين دخول المهرجان واقتحام البوابة.
وأبان الحرس الوطني على لسان مصدر مسؤول (فضل عدم ذكر اسمه) أنه لم يحدث أي من هذا داخل أرض الجنادرية، مبينا في حديث مع (الجزيرة أونلاين)أنه لم تحدث داخل الجنادرية أي إشكالية، وأن الزوار مستمتعون بأوقاتهم ولا يوجد ما يعكر صفوهم.

وكان قائد وحدة أمن وحراسة المهرجان الوطني للتراث والثقافة اللواء عبدالرحمن الزامل قد قال أن المكلفين بأمن وحماية المهرجان منعوا 4 من المحتسبين كانوا يحاولون دخول مقر "الجنادرية" خلال أيام العوائل، نافياً القبض أو إيقاف أي منهم بحسب ما أشيع في بعض وسائل الإعلام.
وأوضح اللواء الزامل في تصريح إلى "الوطن" أن أيام العوائل بمهرجان الجنادرية 27 تسير بانسيابية عالية ولم ترصد أي حالات مضايقات للنساء سوى بعض حالات التسول القليلة، كما لم تكن هناك حالات افتراش لنساء بائعات داخل مقر المهرجان.
وكان عدد من المشاركين في مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا أمس شائعة إيقاف الأمن بالجنادرية 60 محتسباً وهو ما نفاه اللواء الزامل.

image

 

جاء ذلك بعد زيارة مجموعة من المشايخ والدعاة أمس للمهرجان،أقدم مجموعة من الشباب تقدر بنحو 50 فردا،على اقتحام قرية الجنادرية من البوابة الجنوبية،فيما تم إغلاق البوابات من قبل أفراد الحرس الوطني، الذي تمكنوا من وقف المهاجمين، حيث تمكن 7 من المهاجمين من اقتحام البوابة، وتم القبض عليهم من قبل الشرطة العسكرية.
وفي نحو الساعة السابعة والنصف مساء وصلت قوات مكافحة الشغب في ثلاثة باصات، ودخلت في عراك مع المهاجمين، حيث أنهم لم يستسلموا لقوات الأمن إلا بعد إطلاقها النار في الهواء.
وردد المهاجمين خلال أعمال الشغب هتافات "الله اكبر"، وكانوا يريدون الدخول إلى القرية التي خصصت الفترة المتبقية منذ الاثنين الماضي للعائلات، التي أصابها الهلع الشديد من ما جرى اليوم، حيث كانت القرية مكتظة بالعائلات والأطفال

image

 

الطريفي يستنكر

طالب الداعية الشيخ عبد العزيز الطريفي صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني إلى وقف مايحدث بمهرجان الجنادرية من فعاليات تصاحبها عزف للموسيقى مما جعل ذلك مدعاة إلى الرقص من قبل الجنسين غير ذلك مايشاهد من السفور من قبل بعض النساء الزائرات للمهرجان مستغربا أنه يحدث ذلك ودماء المسلمين تسفك من حولنا اشارة إلى الاوضاع الدامية في سوريا دون أي مخافة لله اواحساس بمشاعر الامة وجعل ذلك الفعل محاربة لله ولمشاعرالامة ،مضيفا من يحمي الفساد وبلاد تتخطف من حولنا .

image

وقال الشيخ على حسابه في موقع "تويتر" :"إلى الأمير متعب بن عبدالله وفقه الله: ما يحدث في الجنادرية من غناء الطرقات ورقص الجنسين والسفور ودماء من حولنا تسفك محاربة لله ولمشاعر الأمة ،رسالة من زائر للجنادرية (موسيقى صاخبة وتبرج ورقص في الطرقات بين الجنسين وأنكر أناس واقتادتهم الشرطة) من يحمي الفساد وبلاد تُتَخطف من حولنا؟! "
الجدير بالذكر ان عددا من المشايخ والدعاة قد زاروا المهرجان يوم امس الثلاثاء والمخصص للعوائل ومن ضمنهم الشيخ الطريفي للوقوف فعليا على مايحدث ومحاولة انكار المنكر والمطالبة بمقابلة نائب رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان أو غيره من المسؤولين .

image

 

عن أكاديمية روافد

تعليق واحد

  1. والله الجنادريه تعتبرمهرجان وطني عالمي فالناس حتجيه من كل مكان من بلدان مختلفه  وحنا فيه مالاحظنااي شي بلعكس الاسر والعائلات مبسوطه  وامس الخميس  كان الزوارقرابه المليوني زائروبالنسبه لتبرج النساء والسفور هذاشي طبيعي بالنسبه لمهر جان وطني عالمي تجيه الناس من كل بلد والاجانب وليهم عاداتهم فصعب يلتزمون بلحجاب اذاماتحجبوفي بلدانهم كيف حيتحجبوفي بلاد غيرهم

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمي

((عمي)) بقلم / علي بن عويض بن هادي الأزوري وقرأتُ رواياتٍ في صمـته وحكايا من ...