الرئيسية 10 التعليم 10 اختتام برنامج العلوم الحيوية والهندسية بجامعة طيبة‎

اختتام برنامج العلوم الحيوية والهندسية بجامعة طيبة‎

DSC_0028

اختتام برنامج العلوم الحيوية والهندسية بجامعة طيبة

روافد _ المدينة المنورة : بندر ابوطربوش 

رعى معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عدنان بن عبدالله المزروع حفل ختام برنامج موهبة جامعة طيبة السابع (العلوم الحيوية والهندسية) والذي تنظمه الجامعة تحت رعاية مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع في رحاب الجامعة والذي ضم أكثر من (40) طالباً موهوباً من منطقة المدينة المنورة وذلك صباح يوم الخميس 1435/8/28هـ والذي أستمر لمدة ثلاثة أسابيع.

وافتتح معاليه المعرض المصاحب واطلع على بعض المنتجات التي قدمها الموهوبون في مجالي العلوم الحيوية الطبية، وعلوم الهندسة الكهربائية.

عقب ذلك بدء الحفل بآيات من الذكر الحكيم قرأها الطالب حسان جان, ثم ألقى الطالب الموهوب عبدالله البلوشي كلمة الطلاب شكر من خلالها جامعة طيبة على احتضانها للبرنامج، كما شكر رئيس البرنامج والهيئة التنفيذية للبرنامج، مشيراً إلى أن ما تعلموه في البرنامج سيكون دافعاً لهم من أجل مواصلة الابتكار والإبداع وخدمة الوطن من خلال تشريفه في ملتقيات الابتكار في جميع أنحاء العالم.

عقب ذلك تم عرض فيلم وثائقي عن البرنامج استعرض من خلاله المشرفون على البرنامج عدداً من الأنشطة والتي اشتملت على البرنامج المعرفي، والاجتماعي، والرياضي، والترفيهي، والمحاضرات، وحلقات النقاش، وورش العمل، بالإضافة لبرنامج الزيارات الميدانية والرحلات واللقاءات والمسابقات والتي تم تنفيذها، وتسليط الضوء على المراحل الاستكشافية لميول الطلاب والبرنامج الإثرائي في كل من العلوم الحيوية الطبية والهندسة الكهربائية وما حققوه الموهوبين من ابتكارات وإبداعات خلال البرنامج.

ثم ألقى معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عدنان المزروع كلمة شكر فيها مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجال للموهبة والإبداع على هذا البرنامج، كما شكر إدارة البرنامج على ما قدمته من جهود ساهمت في نجاح البرنامج، كما هنأ الطلاب المشاركين على ما حققوه من إنجازات، مؤكداً أن هذا الدعم يأتي نتيجة ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله من جهود في مجال خدمة الموهبة والإبداع.

وذكر معاليه بأن الموهبة موجودة في كل شخص لكن يجب أن نساعد على ظهورها وتنميتها، من خلال مشاهدة الملاحظات من حولنا وإطلاق ملكة التفكير والتدقيق لاكتشاف الأشياء التي لم تكتشف بعد، مؤكداً على أهمية تحويل دراستهم إلى ممارسات لصقل موهبتهم وعدم وضع قيود حول الفكر، مع أهمية ترتيب وتنظيم الوقت.

وفي ختام الحفل كرم معاليه الجهات الداعمة للبرنامج، والهيئة التنفيذية للبرنامج والمتعاونون والطلاب المشاركون في البرنامج.

DSC_0037 

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السعودية أكثر جاهزية وتقدما في التعليم عن بُعد وفق 13 مؤشراً عالمياً

  جامعة هارفارد: المعلمون السعوديون تجاوزوا التحديات بانفتاحهم على التغيير الرياض- سمر ركن نشرت منظمة ...