الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 الجمارك تناقش دور “المرأة في محاربة انتهاك الملكية الفكرية “

الجمارك تناقش دور “المرأة في محاربة انتهاك الملكية الفكرية “

٢٠١٤٠٤٢٢_١٢٢٧٠٢

الجمارك تناقش

دور “المرأة في محاربة انتهاك الملكية الفكرية “

تغطية وحوار / وسيلة الحلبي

بحضور عدد كبير من السيدات المعنيات بحقوق الملكية الفكرية من مصلحة الجمارك وحماية المستهلك والجامعات والمستشفيات والغرفة التجارية الصناعية  نظم  القسم النسائي بمصلحة الجمارك ورشة عمل بعنوان “دور المرأة في محاربة انتهاك حقوق الملكية الفكرية” وذلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالرياض.حيث شاركت بالورشة أربع متحدثات قدمت لهن الأستاذة أسماء المنيع رئيسة الجلسة المشرفة على قسم الاتصال النسوي بإدارة العلاقات العامة حيث  رحبت بالحاضرات وبالمشاركات بالورشة وشكرت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية  لإتاحة الفرصة للجمارك بتنظيم هذه الورشة الهامة وأشارت أن المتحدثات من الكفاءات النسائية وذوات الخبرة في هذا المجال، وهم الأستاذة لمى مكي مساعدة رئيس الشعبة الأولى في الإدارة العامة للتدقيق الجمركي بمصلحة الجمارك العامة ، والأستاذة  نور العبد كريم المشرف العام على مركز دعم وتطوير الأعمال بجامعة الأميرة نورة ، والأستاذة وجن المساعد مترجم باحث براءات اختراع في برنامج الملكية الفكرية وترخيص التقنية بجامعة الملك سعود والأستاذة أبرار السليم من مكتب براءات الاختراع لمجلس التعاون لدول الخليج.

دور المرأة في محاربة انتهاك حقوق الملكية الفكرية

  • ·       الأستاذة لمى مكي مساعدة رئيس الشعبة الأولى في الإدارة العامة للتدقيق الجمركي بمصلحة الجمارك العامة تحدثت اثر الانترنت في الحياة الإنسانية و الاجتماعية و الثقافية و التربوية و التحديات التى تواجه المجتمع،  مبينة الجرائم الكثيرة من قرصنة وتجسس وغيرها ، ثم تناولت أنواع الملكية الفكرية و أقسامها حيث تحدثت عن نشأة الملكية الفكرية و أسبابها و انضمام المملكة العربية السعودية ( الجمارك ) للمنظمة العالمية للملكية الفكرية  ( WIPO) ودور الجمارك ( المرأة ) في حماية حقوق الملكية الفكرية وإنجازات الجمارك . وشرحت مفهوم الملكية الفكرية موضحة أنها  تمنح للأشخاص لإبداعاتھم الفكریة حیث تقدم للمبدع حقا حصریا من أجل استعمال ، والاستفادة من إبداعاتھ إبداعاتھا لفترة زمنیة معینة لأعمال الفكر الإبداعية والاختراعات وتشمل براءات الاختراع . وتحدثت عن أنواع الملكية وأقسامها المتمثلة في الملكية الصناعية وحق المؤلف بالتفصيل ، وتطرقت إلى نشأة الملكية الفكرية وأسبابها وتحدثت عن انضمام المملكة العربية السعودية ( الجمارك ) للمنظمة العالمية للملكية الفكرية  ( WIPO) حيث انضمت المملكة العربية السعودية لاتفاقية باريس لحماية الملكية الصناعية  اتفاقية يبرن لحماية المصنفات الأدبية عام ١٤٢٤ هـ  و قد وقعت مسبقا على اتفاقية الانضمام و ذلك عام ١٩٨٢ م  وتطرقت للحديث عن الفرق بين التقليد والتزوير وأوردت أمثلة على ذلك .وتناولت  أساليب التقليد و الغش وعن دور المرأة والجمارك في حماية الحقوق الفكرية قالت:  ولمعرفة الجمارك بأن المرأة نصف المجتمع فقد كان لها السبق في تفعيل دورها في العمل الجمركي الاحترافي من خلال إتاحة الفرصة لها بالعمل في مجال التدقيق الجمركي وقد أثبتت جدارتها فيه ولكونها  أكثر اختلاطا بالأسواق من الرجال تم حديثا تدشين كاونترات في مطار الملك خالد خاصة بالسيدات لفحص الركاب بأحدث التجهيزات التقنية وقد أثبتت المرأة جدارتها في هذا الموقع  وذلك من خلال ضبطتها لعدة مخالفات ولوجوب توعية المرأة  بأهمية حقوق الملكية الفكرية و حمايتها من الانتهاكات يتم عمل عدة دورات و ورش عمل توضح ماهية الملكية الفكرية و كيفية المحافظة عليها و ذلك ليتحقق التنافس العادل بين المنتجين و المبدعين و يحميها من الغش التجاري و يسمح لها بالاختيار بين السلع و ذلك لوعيها بالأفضل. ثم تحدثت عن انجازات الجمارك حيث نفذت الجمارك ١٦٠٨ ضبطية للعام الحالي و هي تمثل حوالي ٩٠٪ من مضبوطات المنطقة
  • •        احتلت المملكة المرتبة الرابعة حسب عدد الضبطيات لشبكة المكافحة الجمركية 
  • •        استلمت الجمارك السعودية جائزة من رئيس منظمة الجمارك العالمية خلال انعقاد اجتماعات الدورتين ١١٣ و١١٤ لمجلس منظمة الجمارك العالمية التي عقدت في بروكسل , بلجيكا خلال فترة ٢٤ إلى ٢٧ يونيو ٢٠٠٩  م  إشادة منها بمساهمة المملكة والجهود التى بذلتها خلال عام ٢٠٠٨ م لمكافحة  الغش التجاري و حماية حقوق الملكية الفكرية
  • •        عام ٢٠١١ م حصلت على المركز الأول في مجال مضبوطات قطع غيار السيارات والسادس في مجال الحاسب الآلي و إحصائية المعلومات في شبكة المكافحة CEN  التابعة لمنظمة الجمارك العالمية والثامن في مجال قطع غيار السيارات
  • •        عام ٢٠١٢ م حصلت المملكة على المركز الأول في مكافحة الغش التجاري و التقليد و حماية حقوق الملكية الفكرية  بين جمارك الدول الأعضاء في منظمة الجمارك العالمية ( WCO) و البالغ عددها ١٧٩ دولة
  • •        اعتماد المعهد الجمركي كمركز تدريب إقليمي لدول شمال إفريقيا والشرق الأدنى والوسط من قبل منظمة الجمارك العالمية
  • •        حصلت ٧ إدارات في الجمارك السعودية على شهادة ISO لجودة الأداء .

 

  • ·       الأستاذة  نور العبد كريم المشرف العام على مركز دعم وتطوير الأعمال بجامعة الأميرة نورة تحدثت عن الدور التوعوي وأهميته حيث أبانت أن دور الرجل والمرأة التوعوي واحد ولكن دور المرأة أشمل وأعمل حيث هي الأم والمعلمة والمدربة والموظفة والطبيبة وغيرها ، فهي في كل أنحاء المجتمع ودورها ريادي وكبير ، وتطرقت إلى أنواع الملكية الفكرية حقوق المؤلف \ النشر براءة الاختراع،  النماذج الصناعیة والعلامة التجاریة والأسرار التجاریة والبیانات الجغرافیة والجرائم الشائعة فيها ، الجرائم الشائعة في الملكیة الفكریة وهي إنتھاك حقوق التألیف ،  الغش التجاري  والتقلید ، والجرائم المعلوماتیة ، القرصنة ، والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ، وانتهاك الحقوق مؤكدة أن الدولة تخسر كثيرا سنويا بسبب انتهاك حقوق الملكية الفكرية خاصة في مجال الجرائم المعلوماتية والبضائع المقلدة . وتناولت الحديث عن الآثار الاقتصادية ، والصحية والاجتماعية والدينية أيضا  ، ثم تحدثت عن سبل حمایة حقوق الملكیة الفكریة و دور المرأة كمنتج  صاحبة مشروع ودور كمستھلك وتعرضها للمخاطر الصحية ودورها كمواطن و كمربي وتعريف أبناءها بحقوق الملكية الفكرية
  • ·       أما الأستاذة وجن المساعد مترجم باحث براءات اختراع في برنامج الملكية الفكرية وترخيص التقنية بجامعة الملك سعود فتناولت الحديث عن جامعة الملك سعود واهتمامها بالأبحاث والباحثين والباحثات والعلوم والاختراعات وبرنامج الملكية الفكرية وترخيص  التقنية  في براءات الاختراع . مؤكدة أن نقل التقنية فيها فوائد جمة للوطن والجامعات والصناعة  ثم تحدثت عن رؤية البرنامج ، ورسالته ومهامه والشروط الخاصة بتسجيل براءات الاختراع ومدة الحماية .
  • ·       بينما تحدثت الأستاذة أبرار السليم من مكتب براءات الاختراع لمجلس التعاون لدول الخليج عن الملكية الفكرية ودول المجلس ثم نبذة عن المكتب وتحدثت عن.نظام براءات الاختراع لدول مجلس التعاون.وأهم معالم مسودة قانون براءات الاختراع لمجلس التعاون ذات العلاقة بالصيدلانيات. وإجراءات الفحص الموضوعي لطلب براءة الاختراع.والمعلومات الغير مفصح عنها وأهم التحديات في حماية اﻷدوية والصيدﻻنيات وأوردت بعض الإحصائيات عن الطلبات وعدد الموظفات في المكتب – وشروط اجتياز البراءة من ناحية جدة الفكرة وأصالتها واجتياز شرط الخطوة الإبتكارية والتطبيق الصناعي- وأخطار الأدوية وأدوات التجميل المقلدة ، وتطرقت إلى التحديات داخل إطار دول المجلس المتمثلة في :الحاجة إلى رسم وتنسيق السياسات، سياسات الملكية الفكرية (براءات الاختراع والمعلومات غير المفصح عنها) والسياسات الصحية.ومدى تغطية النظام (القانون) لمختلف الجوانب القانونية والمرونات والمستجدات التقنية.ونقص المعلومات بشأن براءات الاختراع للأدوية: البراءات الممنوحة من مكاتب البراءات الوطنية + مكتب براءات الاختراع لدول المجلس.

لقاءات صحيفة روافد

 وعلى هامش ورشة العمل كان لصحيفة روافد هذه اللقاءات . حول أين تكمن أهمية دور المرأة في المنتدى؟

 قالت أسماء المنيع رئيسة الجلسة المشرفة على قسم الاتصال النسوي بإدارة العلاقات العامة ورئيسة القسم النسوي بالجمارك ، إن وجود المرأة أساسي وجزء لايتجزأ من المنتدى سواء من ناحية التجهيز والتنظيم والمشاركة وكونها فئة مستهدفة فالمنتدى والورشة النسائية تستهدف فئة السيدات المفكرات والمخترعات ورائدات الأعمال والمؤلفات ويغطي شريحة كبيرة من السيدات ويقدم في المنتدى برامج جديدة على مستوى الملكية الفكرية تواكب التطور الذي نعيشه مع انتشار الأجهزة والتقنيات الحديثة وتوعية المرأة لحفظ حقوقها الفكرية قانونيا ونشر ثقافة الملكية الفكرية لتصبح ثقافة عامة في المجتمع. وعن دور المرأة في الجمارك قالت المنيع : إن لدور المرأة وإسهاماتها في إنجاح أعمال مصلحة الجمارك منذ بداية تأسيسها، وفي جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية أهمية كبيرة حيث  أسهمت المرأة خلال عملها في مصلحة الجمارك في الكشف والقبض على كثير من الممنوعات، بالإضافة إلى ضبط المخدرات، والمخالفات، التي تكون موجودة لدى النساء اللاتي تجري عليهن عمليات التفتيش الجمركي على يد الموظفات، وقد تم تدشين “كاونترات” نسائية للمساهمة في التفتيش على أمتعة القادمات، تفعيلا لدور النساء العاملات في الجمارك أسوة بزملائهن وذلك لأول مرة منذ مشاركة المرأة السعودية في العمل الجمركي بالمملكة، حيث كان يقتصر عملها سابقا على التفتيش الذاتي داخل المكتب النسائي في المطار ويأتي ذلك ضمن خطة تدريجية تسعى إدارة الجمرك في المطار إلى تطويرها وتقديمها للجمهور بهدف سرعة إنهاء إجراءات المسافرات القادمات بكل خصوصية ولمواجهة تاجرات الشنطة والمهربات.

الأستاذة لمى مكي مساعدة رئيس الشعبة الأولى في الإدارة العامة للتدقيق الجمركي بمصلحة الجمارك العامة بينت أن المرأة كان لها السبق في تفعيل دورها في التدقيق الجمركي حيث أن الإدارة مكلفة بمراجعة وتدقيق البيانات الجمركية واكتشاف الأخطاء التي تنشأ فيها والتأكد من اكتمال متطلبات البيانات الجمركية وذلك لضمان العدالة في استيفاء الرسوم الجمركية من جهة وإحكام الرقابة على الإجراءات الجمركية والمحافظة على المال العام.مشددة على أن جميع البيانات الجمركية بجميع أنواعها(كبيان الاستيراد والتصدير والتصفية الفورية وإعادة التصدير والبيان الإحصائي الوارد والصادر) تخضع لعملية التدقيق بمجرد انتهاء إجراءاتها في المنافذ الجمركية وخروج الإرساليات الواردة أو الصادرة من الدائرة الجمركية  وأشادت بدور المرأة السعودية في العمل الجمركي نافية اقتصار عملهن على التفتيش مؤكدة مساهمة الكادر النسائي في الجمارك في تغذية خزينة الدولة وذلك من خلال تدقيق الحسابات أيضا . ثم تناولت الحديث عن انجازات الجمارك .

وفاء آل الشيخ مديرة ادارة الشئون لقطاع الغرفة التجارية الصناعية فرع السيدات قالت : ركزت الورشة على أهمية توعية المرأة في مجال حقوق الملكية الفكرية وأهمية دورها كمستهلكة ومسئولة عن الأسرة وضرورة تعزيز فكر الاهتمام بجودة المنتجات وأهمية توعية أفراد الأسرة بذلك والبعد عن السلع المقلدة أو المغشوشة ، وكيفية المحافظة على الاختراع وأهمية تسجيله والحصول على براءة الاختراع من الجهات المختصة ومنها مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية  الورشة مهمة جدا والحضور جيد وقد وفقت الجمارك بتنظيمها .

الأستاذة نادرة الموسى مديرة القسم النسائي بجمعية حماية المستهلك قالت : أتشرف بتواجدي في هذه الورشة مع مجموعة من الأخوات من كافة القطاعات النسائية  ، التي تهتم بالعطاء والعمل من أجل الوطن . إن مجمعنا السعودي بحاجة ماسة لمثل هذه الورش والندوات خاصة في هذا العصر عصر المرأة الذهبي للمرأة السعودية ، ولا يفوتني أن أذكر أن مذكرة تفاهم وقعت العام الماضي بين مصلحة الجمارك وجمعية حماية المستهلك للتعاون فيما بينهم ، ولا يجهل الدور الجبار الذي تقوم به مصلحة الجمارك والتي تمثل خط دفاع أول لحماية الوطن والمواطن في مجموعة المعطيات الفكرية والاقتصادية والأمنية بالحد من وصول السلع المغشوشة والمخدرات ، إن الأهداف متشاركة فيما بيننا ، نحو حماية المواطن المستهلك والعناية بشؤونه ورعاية مصالحه والمحافظة على حقوقه والدفاع عنها ، إن تكاتف الأدوار وتضافر الجهود بين جميع القطاعات من شأنها تحقيق الأهداف المرجوة مكن أجل مصلحة الوطن والمواطن ، إن هذه اللقاءات تضيف إلينا الكثير من الخبرات وخلق فرص للتعاون بيننا كمسئولات سعوديات في قطاعاتنا المختلفة فالمرأة السعودية هي عقل مفكر وواع وموهوب تحتاج إلى كل الدعم لتحقيق التنمية الشاملة في كافة المستويات .

 

 

عن وسيلة الحلبي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تدشين مركز (حلاوه وشقاوه ) بالمدينة المنورة

وردة الكيال _ روافد المدينة  دشنت الأستاذة أمل المغامسي مركز ( حلاوة وشقاوة) بالمدينة المنورة ...