الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 مؤتمر برسوم لـ”أبو إسماعيل” في ذكرى تنحي مبارك عرف بآرائه المثيرة للجدل عن تطبيق الجزية على المسيحيين وفرض النقاب

مؤتمر برسوم لـ”أبو إسماعيل” في ذكرى تنحي مبارك عرف بآرائه المثيرة للجدل عن تطبيق الجزية على المسيحيين وفرض النقاب

 

 روافـــد ــ القاهرة :

 

في سابقة هي الأولى من نوعها للاحتفال بذكرى تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك عن الحكم في الحادي عشر من فبراير/شباط الماضي، قرر أحد مرشحي الرئاسة المحتملين تنظيم مؤتمر مقابل رسوم لإحياء تلك الذكرى.

حيث بدأت منسقية العمل السياسي الإسلامي بتوجيه الدعوة إلى الشباب لحضور مؤتمر للشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المحتمل لرئاسة مصر وحددت موعده بيوم ذكرى تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك، والذي سيعقد في قاعة مؤتمرات الأزهر.

وأكدت اللجنة المشرفة على ترتيب المؤتمر في دعوتها للحضور أن وجودهم في قاعة المؤتمر لن يكون مجانيا وإنما بمصاريف إدارية مقدراها 18 جنيها مصريا بما يعادل 3 دولارات أمريكية، مما يمثل سابقة جديدة بالنسبة لمؤتمرات مرشحي الرئاسة المدفوعة مقدما.

مثير للجدل

وأبو إسماعيل (51 عاما) هو رجل قانون ومتحدث في الفكر الإسلامي والشؤون السياسية. له دراسات دستورية وقانونية، وأبحاث تخصصية في علوم التربية والإدارة والاقتصاد على مدى 25 سنة، فضلاً عن العلوم الشرعية. 

وأعلن اعتزامه الترشح لانتخابات الرئاسة عن التيار الإسلامي، وتحديدا عن التيار السلفي، ورغم هدوء وعقلانية طرح أبو إسماعيل في العديد من القضايا، إلا أنه أثار جدلا في عدة نقاط، منها فرض الجزية على المسيحيين في مصر، ودعوته لفرض النقاب على جميع النساء، وكذلك في مسألة تطبيق الشريعة الإسلامية.

وفي واقعة قيام أحد نواب مجلس المصري أخيرا برفع الأذان أثناء جلسة للمجلس، لم يستنكر أبو إسماعيل خلال مقابلة مع العربية، التصرف بل أشاد به واعتبر أنه تذكير بإقامة الصلاة في موعدها، وانتقد ضمنا سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب، وذكر بأن رئيس المجلس السابق الدكتور فتحي سرور كان ذكيا في تجنب عقد الجلسات أثناء أوقات الصلاة.

 

 

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منظمة الصحة العالمية: قرارات صعبة وخيارات محدودة لمكافحة كوفيد-19 في موسم الإنفلونزا

فوزية عباس / روافد  دعت منظمة الصحة العالمية إلى الامتثال للإرشادات الصحية بهدف تفكيك سلاسل ...