الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 بعضاً منهم يسطوا على أفكارنا ،،، يا معالي الوزير‎

بعضاً منهم يسطوا على أفكارنا ،،، يا معالي الوزير‎

 

بقلم 
الكاتب /  محمود بن عبدالرحمن مغربي 
 
 
عضاً منهم  يسطوا على أفكارنا ،،، يا معالي الوزير 
 
بالأمس كان لي موقف مع احد الأساتذة الجامعيين باستراليا ،، حيث طلب مني ان أزوده ببحث قد قمت به  في دراستي لمرحلة الماجستير عن
 
موضوع ما يتعلق بدراسة عملية علمية لواقع البطالة في منطقة الخليج تتعلق  لاحد المواد التي درستها ،، وبالفعل أرسلت له ذلك البحث ،،
 
وبعد عدة ايام ابدي لي إعجابه بالفكرة والأفكار وطريقة المنهجية التي تمت بالبحث ،، وطلب مني ان كان هناك امكانية ان يستعير البحث
 
للمشاركة به في احد المؤتمرات العلمية حيث انه متخصص في المواضيع التي ناقشتها بالبحث ومشاركته تتطلب منه شيئا من العمل للمشاركة ،،
 
ونظرا لإعجابه بما جمعت بالبحث احب ان يضيف عليه القليل ويشارك به بذاك المؤتمر ،، حيث انه يتعلق بكيفية  تفعيل المساهمة بالقضاء على
 
البطالة بمجتمعنا السعودي ، وفوراً اعتذرت له وعدم موافقتي لشعوري بأنني امتلك هذه الأفكار ورغبتي في تطبيقها على بلدي للمساهمة بها
 
لحل ول بالقليل لمشكلة البطالة التي نعاني منها اليوم بشكل ملحوظ ،، اضافة الى انه لا يمكن له ان يقدمه باسمه لانه قد سجل بالجامعة باسمي
 
في مرحلة الماجستير ،، فاحترم عذري وانتهى اللقاء بابتسامة منه لي وقال لي Good luck Sir ,, 
 
ذكرني هذا الموقف  حقيقة بما يدور في أروقة جامعاتنا بالسعودية وطريقة إشراف الدكاترة والمشرفين على الطلاب لمرحلتي الدراسة
 
للماجستير والدكتوراة ،، حيث حكى لي الكثير من الطلبة بتلك الجامعات  السعودية انهم يتعرضون في بعض الأوقات للمساومة من قبل ( بعض )
 
المشرفين الاساتذة ضعاف الشخصية والذين لا يملكون العلم الكافي للقيام بالبحوث  والدراسات وكل مافي همهم هو الاستحواذ على افكار وأعمال
 
هؤلاء الطلاب بمرحلتي الماجستير والدكتوراة ،، هنا أتذكر منذ فترة قرار معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور العثمان حينما اصدر قرارا
 
بأهمية ان يقوم كل استاذ بالجامعة بعمل البحوث والدراسات لتكون اساسا للترقية والعمل بالجامعة من وظيفة استاذ مساعد وحتى يصل لمرحلة
 
البرفسورية – وفي حالة عدم التقيد بذلك الامر كانه يتم الاستغناء عن ذلك الاستاذ ،،أعود لموضوعي وأقول ،، ان الكثير اليوم من الطلبة
 
يعانون من هذه الطريقة وبما يقوم به (بعضا) من  الأساتذة  بالجامعات من الاستحواذ القهري والتسلط التعسفي على افكار الطلبة واستغلالها
 
لصالحهم للمشاركة بتلك الأفكار بمؤتمرات علمية عالمية ،، فهم بذلك يضحكون علينا وعلى العالم ،، باسره ،، لا لشيء سوى لأنهم امنوا
 
العقوبة واستغلوا مكانتهم وحاجة الطلبة لأرضائهم بشتى الاعمال لينالوا تلك الدرجات العلمية ،، انني هنا ارفع نداء عاجل لمعالي وزير التعليم
 
العالي  الدكتور خالد العنقري – والد الطلبة الجامعيين السعوديين – بالتدقيق في تلك الاعمال التي تنهش افكار مجتمعنا وتلغي الثقة بالنفس في
 
طلاب  وخريجي جامعاتنا حتى بدا الطالب وكانه يعمل لصالح ذاك المشرف وهذا الاستاذ الجامعي ،، وفي نفس الوقت  اتسائل !!  لماذا لا يكون
 
هناك نظام كما هو معمول به في جامعات العالم باسره وهو نظام الاقتباس ؟؟  حيث هنا في جامعات استراليا إذ أراد الطالب ان يقدم بحث عليه
 
قبل تسليمه بيوم واحد ادخال هذا البحث في نظام يسمى باللغة الانجليزية turn it in  على نظام الشبكة العنكبوتية بالنت ،،  ويقوم هذا النظام
 
في اقل من ساعتين بفحص البحث من الناحية الاقتباسية للمعلومات ويعطي نتيجة فورية لو كان هذا البحث قدم من قبل ويخص احد الطلبة او
 
الأساتذة او المتخصصين ،، كما انه يبين نسبة  كم في المئة لكمية الأفكار والجمل المقتبسة من أبحاث اخرى ،،،لذا نتمنى ان نجد هذ النظام
 
يسير ويطبق في جامعات بلادنا لحماية الحقوق الفكرية والعلمية اولاً،، ثم لإيقاف ذاك الاستحواذ الغير شريف  والسطو لافكار الطلاب المتميزين
 
من قبل بعضاً  من  هؤلاء المستضعفين في البحث والدراسة وكأنهم يملكون ذلك الطالب الغلبان  وهم في الأساس يعملون بمهنة شريفة يجب
 
النزاهة واحترام الحقوق فيها لانها تتعامل مع المعلومة ،،، فلو كانت صحيحة المصدر والمنبع كانت سليمة تفيد المجتمع ،، وان كانت مأخوذة
 
بطرق استحواذية وبطريقة غير اخلاقية  فتلك إذن هي المصيبة  التي لا تفيد المجتمع وتخلق الحقد  وتشوش المجتمع بأكمله ،، لذا كان لزاما
 
عليهم  احترام ذاتهم اولا ،، ثم احترام ذات الانسان الغلبان الضعيف الذي قدر له التعليم من خلال هؤلاء الجهلاء،،، وليس اكثر من ذلك ،،ان
 
كانوا يشعرون حقاً انهم لا يملكون ذلك الطالب الغلبان والضعيف  ،،، فأرجوك يا معالي الوزير ،، ارجوك يا والدنا القدير ،،  والله من وراء
 
القصد

 

 

 
 

 

عن الكاتب/ محمود بن عبدالرحمن مغربي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

معرفة نوع الجنين خلال أول أربعون يوماً من الحمل الدكتورة الاستشارية أزهار العضب

    روافد العربية/ وسيلة محمود الحلبي   أعلنت الدكتورة الاستشارية ازهار العضب عن إمكانية ...