الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 موريتانيا تصدرت العرب تلتها الكويت حسب “مراسلون بلا حدود” السعودية في المرتبة 13 عربياً و 158 عالمياً في حرية الصحافة

موريتانيا تصدرت العرب تلتها الكويت حسب “مراسلون بلا حدود” السعودية في المرتبة 13 عربياً و 158 عالمياً في حرية الصحافة

 

 

 

 

 

روافـــد  –الرياض:

 احتلت المملكة العربية السعودية المرتبة 13 عربياً والمرتبة 158 عالمياً في تصنيف منظمة (مراسلون بلا حدود) لحرية الصحافة لعام 2011, في الوقت الذي تصدرت فيه موريتانيا ترتيب الدول العربية تلتها الكويت.

 

وذكر تقرير المنظمة حول التصنيف العالمي لحرية الصحافة لعام 2011 أن دول مجلس التعاون الخليجي تفاوتت مراتبها في التصنيف، حيث تراجعت الإمارات العربية المتحدة 25 مرتبة لتحتل المرتبة 112، واحتلت قطر المرتبة 114 وسلطنة عمان 119، وفقدت السعودية مرتبة واحدة لتحتل المرتبة 158، فيما تراجعت البحرين 29 مرتبة لتحتل المرتبة 173, واحتلت دولة الكويت المرتبة الثانية عربياً متقدمة تسع مراتب عن تصنيف عام 2010 لتحتل المرتبة 78 بين دول العالم أجمع.

 

وقال التقرير: إن موريتانيا احتلت المرتبة الأولى عربياً حيث حصلت على المرتبة 67، فيما تقدمت دولة الكويت بفارق 15 مرتبة عن أقرب دولة عربية وهي لبنان التي احتلت المرتبة 93 في تصنيف عام 2011، حيث كانت لبنان متقدمة عليها في تصنيف عام 2010.

 

 وأشار التقرير حسب وكالة الأنباء الكويتيةإلى أن تصنيف تونس ارتفع 30 مرتبة مقارنة بتصنيف عام 2010 لتحتل المرتبة 134، فيما تراجع تصنيف مصر 39 مرتبة لتحتل المرتبة 166.

 

وأوضح أن سوريا التي كانت تحتل مرتبة سيئة في تصنيف عام 2010 عززت تراجعها في تصنيف عام 2011 لتحتل المرتبة 176، حيث تأتي في ذيل الترتيب قبل تركمانستان وكوريا الشمالية وإريتريا.

 

وذكر التقرير أن فنلندا أبقت على مرتبتها الأولى في التنصيف تليها النرويج وأستونيا وهولندا والنمسا وإيسلندا ولوكسمبورغ وسويسرا والرأس الأخضر وكندا.

 

وأوضح أن أمريكا تراجع تصنيفها 27 مرتبة لتحتل المرتبة 47 إثر اعتقال عدد كبير من الصحافيين كانوا يغطون مسيرات احتلال "وول ستريت".

 

وأضاف أن ألمانيا احتلت المرتبة 18 وبريطانيا المرتبة 28، فيما عرفت فرنسا بعض التقدم من المرتبة 44إلى المرتبة 38، تماماً مثل أسبانيا التي احتلت المرتبة 39، واحتلت إيطاليا المرتبة 61.

 

وتحرص منظمة (مراسلون بلا حدود) التي تصدر تقريراً سنوياً حول حرية الصحافة في العالم، على الدفاع عن حرية الإعلام في أرجاء العالم، حيث تضم المنظمة ومقرها باريس عشرة مكاتب إقليمية وأكثر من 150 مراسلاً موزعين على القارات الخمس.

 

 

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمي

((عمي)) بقلم / علي بن عويض بن هادي الأزوري وقرأتُ رواياتٍ في صمـته وحكايا من ...