الرئيسية 10 كتاب المقالات 10 عيب الرياضة النسائية بالخليج

عيب الرياضة النسائية بالخليج

عيب الرياضة النسائية بالخليج

 

الكاتبة نوف الأحمد 

الرياضة مفرده جميلة فهي تعني رياضة قلبية ورياضة بدنية ( لماذا تحتاج المراة للرياضة) المراة مخلوق رقيق خلق في مجتمعنا الخليجي مخدوما ومحاطا بالرعاية سواءً كانت زوجة او اختا او ابنه او جاره واصل خلقتها جعل من اضلاعها وعظامها وحوضها وباقي جسدها كيان متكامل متوازن يناسب اهليتها للزواج والولاده والرعاية الاسرية.
تحتاج رياضة خفيفة كالمشي وتمارين البطن والارداف لحفظ قوسها من البدانه التي توثر سلبا على صحتها الانس والترفية مع افراد الاسره صغارا او كباراوزوجا ؛أبأ أو طفلا كما حدث مع الرسول علية الصلاة والسلام وعائشة رضي الله عنها وقال عنه الالباني انه حديث صحيح ،وفي الحديث دليل واضح على ماكان عليه الرسول من كرم الاخلاق وحسن المعاشره مع الاهل وطيب قلوبهم .
ومن خلال الدراسة التى اجراها الباحثون واظهرت ان المراة السمينة الغير نشطه معرضة للاصابات بالمرض ونوبات قلبيه وعليها ممارسة الرياضه لتقيها من الامراض والتي انتشر منها وشاع كعارض صحي تخلفه البدانه (تسدد الشرايين) .
وفي ايامنا هذي تردد الكثير من المقولات التي تدعوا الى الحد من حركة المراة وتكبيل فاعليتها في المجتمع وتضييق بكل شوؤنها.
وقد اثبتت الاحداث التي مر بها مجتمعنا منذ ان اثير موضوع الرياضه ونظرا لعدم مصداقيتها وافتقادها للنزاهه لان باعثها لم يكن دينيا بقدر ماهو كالف لفئه معينة في المجتمع وقد نادى بعض افراد المجتمع منذ فتره طويله ادخال حصص الرياضة في مدارس البنات اسوة بمدارس البنين وذلك لاهمية الرياضة صحيا وعقليا للفتيات ومع انهم طالبوا بان يكون ذلك في محيط المدارس مغلقا وليس في اندية مختلطة او ملاعب رياضية مفتوحة الا انهم جوبهوا بالرفض القاطع غير قابل لاي نقاش .
وقد تجاهل القائمون على تعليم البنات ان ممارسة الرياضة حق يكفله الدين للمراة مثلها مثل الرجل اذا تم في مدارس البنات محاط بالاطر الشرعية التي اطر بها التعليم نفسه.
لكل مواطن له الحق في المشاركة في الحياة الاجتماعية والثقافية والاستفادة من كل فرص الرفاه الاجتماعي ، ان تر المراه وتقدمها في الميادين المختلفة يضمن لها القدرة على ممارسة حقوقها كانسان.
قالت نائب وزير التربية والتعليم لشون الطالبات نورة الفايز :أن هناك جهود حثيثه حاليا تعمل على بناء منهج تربوي رياضي متكامل للرياضة النسائيه وان الوزارة تتجه لجعل الرياضة متاحه للطالبات المدار.

عن الكاتبة نوف الأحمد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القيادة وإدارة الأزمات

شافي بن حمود الدوسري إن إدراك القيادات التربوية لإدارة الأزمات يساعد على احتوائها ومعالجتها وتقليل ...